الأحد، 29 أغسطس، 2010

عتابا حنظلة


لما الشمس عالارض حن ظلها
رسمت عحيط المخيم حنظلها
الحياة بمرارتها وحنظلها
ما بتحلى غير ما نرجع عالدار

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق