السبت، 21 أغسطس، 2010

امبريالية

الحوار التالي دار في حانة من حانات الحمرا كالعادة :

دويك الاحمر : مرحبا رفيق .
رفيق "اكس" : اهلا رفيق كيفك .
دويك الاحمر : شو اخبارك تمام ؟
رفيق "اكس" : ماشي الحال يا سيدنا . شو وين كاين ؟
دويك الاحمر : والله كنت مع رفيقتي هيدي اللي خبرتك عنها .
رفيق "اكس" : عال ايامك . انو ماشي الحال .
دويك الاحمر : يا سيدي انو يعني .
رفيق "اكس" : شو يعني . شكلو مش ماشي الحال .
دويك الاحمر : ولك يا رفيق ما زال ما بتعرف شو يعني "امبريالبة ".
رفيق "اكس" : لا !!
دويك الاحمر : والله العظيم متل ما عم قلك .
رفيق "اكس" : ولا هيدي من كل عقلك مفروض تعرف هيك شي . انو انت متخيل هيك . ولا هيدي بنت اكابر . يعني مقضيتها بين مونو والكسليك وعم تحكيها عن الامبريالية . ولا ريتك تضرب .
دويك الاحمر : لحظة شوي رفيق . انو شوي شوي عليي .
رفيق "اكس" : شو شوي شوي . انو معقولي كمان . ما انت حسب ما مخبرني عنها . مش فارقة معها كل هالمواضيع ولو خيي . هيدي بدا حب بدا حنان. لكن بدا امبريالية . هيدي متل اجرا اذا احتلت اميركا و اسرائيل لبنان وفلسطين والكرة الارضية . يعني هي بيهمها تضلها ترقص . بعد ما سهرت معها ولا سهرة .
دويك الاحمر : لا لحد هلق لا .
رفيق "اكس" : ايه اكيد ما رح تسهر ولا انت من ضيعتك مش نازل بدك تروح على مونو ولا الجميزة . شو بدك يغط عقلبك وروح شيلك من هونيك . روح انقلع من وجي اتضبضب .
دويك الاحمر : شوي شوي . شو هالتصرفات . انت كمان صاير امبريالي .
رفيق "اكس" : ولا انقلع ما بقا تجيب سيرة الامبريالية على لسانك . قال امبريالية .

فل دويك من وج يللي بيسمي حالو رفيق . بس اقتنع اكتر بمبادئو .

دويك يا دويك . خليك احمر يا دويك .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق