الأحد، 29 مايو 2011

يموت "بانغوريوم" وتحيا فلسطين


- المشهد الاول : فلسطين كانت البداية. كانت في كل مكان. كنت اراها في الكتب المرصوفة في المكتبات،

في كوفية كمال جنبلاط، جنب صور عبد الناصر، في اغاني مارسيل خليفة واشعار محمود درويش، في صورة محمد الدرة شهيداً وفي الحلم العربي.

ولكن الصورة كانت لا تزال غائمة.

- المشهد الثاني : واتت الانتفاضة الثانية لترفع من درجة الوعي بشيء اسمه فلسطين. كنا اطفالاً نفرح ليوم تضامني او تظاهرة مع فلسطين و في زمن الانتفاضة اقيمت ندوة مع شخصية فلسطينية. عند انتهاء الندوة كان العلم الفلسطيني لا يزال معلقاً. لم يكن احد يعلم لمن العلم، فقمت باخذه. هي شبه سرقة،ولكنها سرقة حلال. لا يزال العلم الذي يبلغ طوله حوالي ثلاثة امتار موجوداً في غرفتي.

- المشهد الثالث : في زمن النعرات اللبنانية المتزايدة رآني احد مسؤولي الاحزاب الوطنية البس كوفية فلسطينية وكنت الفها حول عنقي كالعادة. سألني لماذا تلبس "كوفية" كالفلسطينيين. لربما نسي ان كمال جنبلاط وجورج حاوي وقادة الحركة الوطنية كانوا يعتمرون الكوفية بشكل مستمر. نسي لماذا قاتل ايام الحرب او تناسى. وكأن الكوفية حكراً على الفلسطينيين. كل المحتجين في العالم يلبسون الكوفية اليوم من مناهضي العولمة في البرازيل الى انارشيي اليونان.

- المشهد الرابع : لست ادري ما حدث بعد ان انتهت "همروجة" لبنان اولاً. ولكن شيء ما تغير.بدأ الوعي يكبر والالتزام يتعمق والتطرف اليساري يزداد. وبدات ابحث من اين ادخل في الوطن. وما للاجئين سوى فلسطين فلجانا اليها. عرفت حينها ان "فلسطين اولاً" على خلاف ما تصوره البروباغندا الانعزالية المتجددة. بدات ابحث عن شرائط " العاشقين" في زواريب بيروت وبدأت اقرأ روايات غسان كنفاني وبدأت اجمع كاريكاتور ناجي العلي.

- المشهد الخامس : " شو خصك انت بفلسطين". كان السؤال الذي بدا يتردد. كنت اصمت. بماذا تجيب الجهلة. هل يعرفون ما علاقة المناضل الساندينيستي باتريك ارغويلو بفلسطين ولماذا اتى من نيكاراغوا ليستشهد في عملية للجبهة الشعبية (مع المناضلة ليلى خالد) في بريطانيا؟ ما علاقة كوزو اوكاموتو بفلسطين ولماذا اتى هذا المناضل الياباني ليخطف طائرة العال مع رفاقه في الجيش الاحمر الياباني و ليتنهي به الامر تحت الحجز في قرية في البقاع؟ ما علاقة الاميركية راشيل كوري بفلسطين ولماذا اضطرت ان تستشهد تحت جرافة اسرائيلية دفاعاً عن حقوق الفلسطينيين؟ وما علاقة المناضل الايطالي فيتوريو اريغوني بفلسطين وماذا يجبره ان يبقى تحت الحصار في غزة ليستشهد على ايدي السلفيين الاغبياء؟ فهمتم الآن "شو خصني بفلسطين".

- المشهد السادس : لا بد للحقائق ان تظهر. انقب في كتاب عن مجزرة صبرا وشاتيلا. المح اسماً من عائلة في قريتنا. تنتابني الاسئلة. عود على بدء الى القرية المقسومة بين الجبهة اللبنانية والحركة الوطنية. هو احد العناصر الفاشية. كان يأتي الى ساحة القرية قبيل اندلاع الحرب الاهلية في اوائل السبعينات بمسدسه الظاهر للعلن كان الفاشيون قد بدأوا التدريب والتسلح من اسرائيل وقتها لمقاومة المقاومة. سيظهر اسمه فيما بعد من بين 5 فاشيين قاموا بقيادة المجزرة في صبرا و شاتيلا. لست اعلم اين هو اليوم ممكن ان يكون في لبنان كآلاف العملاء العلنيين والمستترين او ممكن في اسرائيل حيث يلتجا امثاله.

- المشهد السابع : في القرية ايضاً "بانغوريوم" هكذا يسمون الشيوعيين. وبانغوريوم بعد البحث والتدقيق هو " بن غوريون" الذي اعلن قيام الكيان الصهيوني.لست ادري لماذا الصق هذا الاسم بهم. البعض يقول "لانو الشيوعيي بيلفو عبعض متل اليهود" وربما تعود الجذور الى غلطة الاحزاب الشيوعية النادرة في السكوت عن قرار التقسيم عام 48 تماشياً مع الموقف الستاليني آنذاك. الاكيد ان الغلطة تم تصحيحها بدماء كثيرة قدمها الشيوعيين اللبنانيين والعرب فداء لفلسطين. والاكيد ان "بانغوريوم" هو من يتمنى ان تقصف الطائرات ابناء بلده وليس من يحتضنهم كما فعل الشيوعيين. ربما يجدر بنا ان نعيد تغيير الالقاب.

- المشهد الثامن :في القرية ايضاً كانت كلمة فلسطين مكتوبة على حائط منزل احد الاقطاعيين المهجور. الكلمة كتبها احد افراد الجيش العربي السوري. هو من البعثيين والبعثيين كانوا يشاركون (بعلم حزبهم الذي هو علم فلسطين لا غير) في ذكرى شهداء الحركة الوطنية في القرية. آخ من الذكرى. يقال ان الفلسطينيين المتحصنين في احد مواقع القرية قد اخلوا الموقع فاقتحم الفاشيون القرية. لا احد يقول من كانوا هؤلاء الفلسطينيين. هم على الارجح من "الصاعقة" والصاعقة معروفة بولائها للنظام السوري والنظام السوري تواطئ آنذاك لقمع الحركة الوطنية ومنظمة التحرير وتل الزعتر خير دليل.

- المشهد التاسع : في ذكرى النكبة وفي غمرة الانتفاضات العربية عادت فلسطين بدماء الفلسطينيين والعرب الى الصدارة. ولكن فلسطيننا هذي يخطفها السلفيون.يحولون المظاهرات والاعتصامات الى اسلامية اخوانية سلفية. " خيبر خيبر يا يهود" و"تكبير" و شعر جهادي وهتافات لعبد العزيز الرنتيسي واحمد ياسين ( مع احترامنا الكبير لشهادتهم) ولكن للقوى العلمانية ايضاُ شهداء وقادة افنوا اعمارهم في سبيل القضية كابو عمار وابو علي مصطفى و الحكيم جورج حبش وغيرهم الآلاف.لماذا حصر القضية بالمسلمين والقدس بالاقصى؟ ومن يستفيد غير صموئيل هنتغنتون و "صراع حضاراته". ثم لماذا كل هذي الهتافات ضد اليهود؟ الصراع ضد الصهيونية وليس اليهود؟ ماذا نقول لمعادي الصهيونية واسرائيل من اليهود: من نورمان فنكلستاين ونعوم تشومسكي، للكاتب المغربي ادمون عمران المالح وللمناضل المغربي ابراهيم السرفاتي وللمناضل اللبناني الكو بيضا ولمؤسسي الاحزاب الشيوعية في مصر والعراق ولبنان وفلسطين وغيرهم الكثير.

لا يا اخوان. فلسطين للعرب والعالم والمسلمين والمسيحيين فلا تأسلموها ولا تنزعوها منا.

- المشهد العاشر : في ذكرى النكبة او ما بعدها ستعود فلسطين عاجلاً او آجلاً. ستعود فلسطين وسيعود اهلها اليها. "بانغوريوم" مات ولكن فلسطين لا تزال حية.



احسان المصري




الأربعاء، 25 مايو 2011

للتحرير جمول دربي

في ذكرى التحرير تحية عطرة لكل المقاومين
من مقاومة الحرس الشعبي عام ١٩٦٩
الى المقاومة الفلسطنية والحركة الوطنية اللبنانية عام  1978
الى جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية عام ١٩٨٢ 
الى المقاومة الاسلامية عام 2000
تحية الى كل الشهداء والاسرى والمناضلين 




خالد الهبر - ارنون - حفلة الاونيسكو - ٢٦-10-2010 

الاثنين، 23 مايو 2011

اسرار


- امعن يا دهر في ذبحي

فشراييني مذ وجدت

على السيوف والخناجر مدمنة

المادة تستلبني

وتخدعني الطينة المزيفة

وتقمع احلامي الكامنة

الف داء يلم بي

وملايين تحاصرني

فكيف الهروب من قبوري الداكنة

وكل ما بت مساءاً

افيق مع الفجر تساورني الظنون

فاقتحم خنوع الجماهير المؤمنة

ثم اضمر واعود الى حجري

اجر اذيال الالم

وانتحب كبكاء الورد على السوسنة

عبثاً صراخي يذوي

فكل الجدران تعيدني الى الغيتو

الى شرنقة العاهات المزمنة

فمن اين اخرج الى الوطن

من بابه ؟ من شرفة الفقراء ؟

ام من عقول صدأتها الازمنة ؟

حاولت مراراً وتكراراً

ان اتلمس في الغسق دربي

فأخطأت وسقطت في كمائن متقنة

عرجت على نيازك عابرة

ثم تركتها فمرت

واضمحلت كالهلال على رأس المئذنة

لك ابوح باسراري

فخبئيها عن البشر

ولا تنقليها الى هواء الالسنة

جل امنياتي انت

بسمة من ثغر طفل و سفرجلة

وكتاب اودعه اشعاري الساكنة

ان اكون رف من الوز

يحلق في الفضاء الرحب

لا فرق عنده بين ميسرة او ميمنة

ان اسبر غور المحيطات العميقة

رغم النوائب المحدقة بخصيتي

ان اكون رحالة ابدي في صقيع الامكنة

طيف يعربد في الخواء

جنون يعدو في السكون

منقباً عنك في بيادي الانسنة

ان اكون صياداً هاوياً

وانت حورية في البحر

واحلم بانتزاعك بشباكي الماجنة

ان افر الى قلبك

وانصب خيمة لجوئي

بين ثناياه الآمنة

هذي اسراري فاكتميها

ولا تخبري احداً عني

ان سئلت : من انا ؟





احسان المصري



الجمعة، 20 مايو 2011

لم

لم

- لم تغرينني ؟

تذكرني النجوم بضفائرك

فيتلألأ بؤبؤ في قلبي الوجل

- لم تؤذينني ؟

لحظك يغتصب السكون

وتقشعر له المقل

- لم تهملينني ؟

السحب في السماوات مكتظة

واتسلق الغيث الهاطل

لاعبر بين ردفيك

- لم تخاتلينني ؟

حجبت شآبيب المطر بسمتك

فغرقت في لجج الغياب


- لم تزجرينني ؟

اوشكت ان اقتنص الفرصة

قبل ان يربكني انهمار نارك الحارقة

- لم تخافينني ؟

اختلس بعض التراب

لاردم الهوة بين ثغرينا

- لم تهجرينني ؟

اقطن بعدك كهفي النائي

لاستمني على اضغاث احلامي

- لم تنسينني ؟

تجتر جلاميد الجحيم غدي الآفل فاذوي

- لم تحاصرينني ؟

منذ الغلس وصورتك تجتاح مخيلتي

والشجن القارس يخترق اضلاعي فاهوي

- لم تغتالينني ؟

ها انذا اسلك دروب الجلجلة

لاموت في متاهات الشغف.





احسان المصري



الثلاثاء، 17 مايو 2011

مهدينا

- قالوا كل ارض كربلا قلنا اكيد

طالما الدنيا مليانة حكام وعبيد

رح يطلع من بيناتنا حسين من جديد

ليحرر المظلومين من قيود الحديد

نطرناك يا مهدينا لتطل من بعيد

جيت من جنوبنا المزروع ببواريد

وعدرب جمول رسمت الزغاريد

وقطفت للعامل يا عامل عناقيد

وللحب غزلت بشعرك مواعيد

ولفلسطين كتبتلها احلى الاناشيد

وبالفلسفة قارعت ادوار السعيد

- وحياة دم فرج الله اللي سال بالاسيد

قلي يا حسن مين كان المستفيد

عن قتلكون انت وحسين الشهيد

قوات او حزب الله او توحيد

ما قالها ابو انيس بكل تحديد

الي افتى بقتلكون حاخام رعديد

بدل ما يقوص ععدونا الوحيد

اغتال النجوم الحمر بركي بيختفوا

تاريهون عم يضووا بهالليل العنيد.







احسان

الاثنين، 16 مايو 2011

لفلسطين فقط

هي فلسطين
ولفلسطين تجتمع مارون الراس ومجدل شمس و الكرامة و سيناء و قلنديا و بيت حانون
ولفلسطين يجتمع المصري والسوداني واللبناني والسوري والفلسطيني وكل العرب
ولفلسطين يجتمع الاسلامي والسلفي والشيوعي والقومي العربي والقومي السوري والبعثي  
وفلسطين يجتمع السني والمسيحي والشيعي والدرزي والعلوي
فقط لاجل فلسطين.
وكما قال اخونا المصري : " ان كان للفلسطيني شبر في ارض فلسطين احنا لينا مية شبر "



الصور من تجمع الجالية الفلسطينية في الخرطوم

الأحد، 15 مايو 2011

يوم الاسرى العالمي

في يوم الاسرى العالمي تحية
للرفيق جورج ابراهيم عبدالله القابع في سجون الامبريالية الفرنسية
للرفيق القائد احمد سعدات في السجون الصهيونية
لكافة الاسرى الفلسطينيين والعرب في سجون العدو الصهيوني
لكافة معتقلي الرأي الحر في سجون الانظمة العربية
الحرية للاسرى


الاثنين، 9 مايو 2011

ذكرى الانتصار على الفاشية

الذكرى الـ 66 للنصر على النازية
رغم اني لست ستالينياً فلا يمكن للمرء ان ينسى الفضل في هذا الانتصار لستالين و الجيش الاحمر على الفاشية

الأحد، 8 مايو 2011

مخبر في كل حارة







سأتطرق فيما يلي الى موضوع شخصي جداً وقد يعني عائلتي ومحيطي نوعاً ما.
اتعرض منذ فترة بعيدة نسبياً لتحذيرات (لم تبلغ حد التهديد) تطلب مني ما بين الاعتدال في مواقفي السياسية حتى التخلي عن التعاطي في السياسة بشكل عام.

١- بعض هذه التحذيرات يأتي من اناس ذوي دوافع طيبة يعنيهم امري ولديهم خوف طبيعي نظراً لما قد يتعرض له اي متعاط بالشأن العام من مخاطر وتهديدات في العالم العربي بما فيه لبنان (حيث لا تشفع الديموقراطية والحرية الموهومتان). لهؤلاء اقول : شكراً لكم خوفكم ولكني بطبيعة الحال لست هنا بوارد لعب دور موجه او قائد لاي مجموعة من البشر . بالعكس من ذلك انا انسان هامشي عامة ( وربما هامشيتي هي احد اسباب تمردي ) وبالتالي تأثيري في الناس محدود . لذلك ان كتبت او ادليت برأيي لن اغير في معادلة الصراع الاقليمي مثلاً ولن اعار ذاك الانتباه الكبير ( لحد الآن على اقل تقدير) وانما معظم كتاباتي هي بمثابة هواية و "فشة خلق ".

٢- وبعضها الآخر من اناس حاقدين او مختلفين معي بالراي السياسي وتكون تحذيراتهم على شكل "دزيات". لهؤلاء اقول : عندما اخترت ان اكتب  واتبنى عقيدة ما كنت اعرف ماذا افعل واعرف الطريق الذي اسلك وسلوكي هذا الطريق عن قناعة تامة وليس محض صدفة بل هو نتيجة معاناة طبقية اختبرتها و تنظير فكري درسته ومتابعة يومية للسياسة والتاريخ قمت بها . لذلك لن اخاف من دزيات من هنا او من هناك ولن اغير مواقف اخذت مني سنين لاقتنع بها واتبناها بعد تمحيص ودراسة. 
 
٣- وبعضها الآخر من اناس يحاولون اللعب على وتر الخلاف الحزبي بيني وبين والدي مثلاً والشماتة . ولهؤلاء تحديداً اقول : ان علاقتي بابي اكثر من الطبيعية بالمعنى الشرقي فهو يعرف اسرار ومعلومات لا يعرفها اصدقائي المقربين واعتقد انه صديق اكثر من اب. ثم فليعلموا ان والدي يوافق على اي خيار ممكن ان آخذه بل قد يبزني في وطنيته وقوميته وامميته فاستريحوا لاننا ننهل من نفس النبع : نبع كمال جنبلاط وجورج حاوي.
ثانياً التعيير بالشيوعية محاولة فاشلة فالشيوعية لم ولن تكون ابداً سبة بالعكس هي مبدأ انساني عظيم اجتمع تحت رايته الوف مؤلفة من البشر . والشيوعيين اللبنانيين قدموا للوطن خيرة الشهداء ولمن يجهل فليسأل. وشيوعيي الجبل قدموا ايضاً خيرة الشهداء وان نسيتم فاسألوا معركة بحمدون عن الشهيد اياد هلال واسألوا الشحار و سوق الغرب عن الشهداء الشيوعيين الذين سقطوا جنباً الى  جانب رفاقهم الاشتراكيين. لن اتوسع اكثر في تحليل التحالف التاريخي المعمد بالدم والذي تعرض لهزات في السنين المنصرمة ولكن انا اعتقد كما والدي واي شخص عقائدي اشتراكي او شيوعي ان هذا التحالف طبيعي ووطني اما الطائفيين والانتهازيين والمتعصبين وركاب الموجات فهم يعرفون مكانهم وسيخرجون اليه عاجلاً ام آجلاً .
 
٤-وبعضها الآخر من اناس قد يعتبرون انهم تأذوا بشكل او بآخر من كتابة ما او من تهجم على رمز سياسي او ديني او غيره. اعتذر من هؤلاء مسبقاً عن اي شعور بالاهانة او غيره ولكن لا اعتقد ان آرائهم ستكون اكثر ديموقراطية واقل نقدية لرموز قد اتبناها انا او غيري.

٥-وبعضها الآخر من اناس "استخباراتيين" بكل ما للكلمة من معني وهؤلاء يحذرونني من التعرض للحكومة او الجيش او شخصيات سياسية او غيره . لهؤلاء اقول هذا رأيي واقوله على رؤوس الاشهاد. والذي لا يخاف من الموت لن يخاف من ترهاتكم.
من يغرف من تراث فرج الله الحلو و جورج حاوي و مهدي عامل لن تخيفه الطوائف
من يغرف من تراث فهد وعبد الخالق محجوب وشهدي عطية وغسان كنفاني لن تخيفه الديكتاتوريات العربية
من يغرف من تراث ناظم حكمت وبابلو نيرودا و الزوحين روزنبرغ لن تخيفه المكارثية والاتاتوركية الحديثة


احسان

الخميس، 5 مايو 2011

الشيوعية والدين في العالم العربي

 العلاقة ملتبسة بين الشيوعية والدين بالاخص في العالم العربي . لماذا  ؟
الشيوعية بما هي مبدأ اقتصادي لا تستدعي موقفاً محدداً من الدين ولكن الشيوعية هي اكثر من مجرد مبدأ اقتصادي ذلك ان الشيوعية تكونت من ثلاثة مراجع : الاقتصاد السياسي الانكليزي و الاشتراكية الفرنسية والفلسفة الكلاسيكية الالمانية . فاذن الشيوعية في بعدها الفلسفي المتجذر في الفلسفة الكلاسيكية الالمانية مع فويرباخ مثلاً تستدعي موقفاً  جذرياً من الدين و بما انها مادية فهي ملحدة ضرورة
في العالم العربي ونظراً لتجذر البعد الديني في عقول الجماهير حاول الشيوعيون العرب اخفاء موقفهم الحقيقي من الدين فكان جزء كبير منهم مؤمناً وملتزماً دينياً حتى وحاولوا ايجاد نقاط الالتقاء بين الاشتراكية والتراث الاسلامي (محاولات حسين مروة بشكل رئيسي وحسن حنفي و مجاهدي خلق في ايران مثلاً ) . اما الملحدون فيتسترون ويضمرون رايهم نظراً للخوف الشديد من القوى الدينية ومن نظرة المجتمع ومن خسارة قسم كبير من الرأي العام


الملاحظ ان الملحدين لديهم خوف من الاعلان عن آرائهم خاصة في بعض الاطر المتدينة . ولكن مهادنة الدين ودوره الرجعي البالغ الوضوح في عالمنا العربي تخسرنا يوماً بعد يوم . وما نراه اليوم في خضم الثورات العربية من صعود للقوى السلفية على حساب القوى الشيوعية ليس سوى احدى النتائج
في تعليقه اليومي بالامس كتب خالد صاغية ينتقد ادونيس لموقفه من التظاهرات التي تخرج من الجوامع . انا اتبنى وجهة نظر ادونيس مع احترامي الشديد للرفيق خالد صاغية. تخيفني التظاهرات التي تخرج من الجوامع يغيب عنها البعد العلماني ويغيب عنها البعد الطبقي حتى ولو تواجد شيوعيين في صفوفها ولكن لا اعتقد ان تأثيرهم بالغ وابلغ من الائمة . فما العمل ؟  هل من امكانية لفضح القوى الدينية ومشاريعها الرجعية التي ستعيدنا للارتباط سياسياً باميركا والتي ستحول المجتمعات بشكل اكثر انغلاقاً تماماً كما حصل بعد الثورة الايرانية ؟ ام ان مطالب الحرية من الانظمة الديكتاتورية اهم حتى ولو كانت علمانية كما في سوريا مثلاً؟ هل نسلم مجتمعاتنا للاسلاميين والسلفيين ليجعلوها طالبانية بدل ديكتاتورية ؟ لا شك انها مرحلة انتقالية صعبة ولا شك ان هناك تغييرات كبيرة في طور الحصول ونتمنى ان تكون الى الافضل ولكن في ظل تشتت القوى اليسارية والعلمانية والتنظيم الفائق للقوى الاسلامية وقدراتها على التأثير اعتقد اننا بحاجة الى جهد كبير كي نستطيع تحقيق ما نصبو اليه

الاثنين، 2 مايو 2011

تجليات اللاوعي


 يا ذات الخصلة الذهبية

اسقيني

لم ارتو منك بعد

حتى لو ادقع فقري اكثر

لا بد ان ارتقي نهديك

لم ارتو منك بعد

ساغرفك بعشقي

فعزمي كجبال جليد اسكندينافية

لا تذيبها النوائب
لم ارتو منك بعد

ولا زلت اشتهي فخذيك

كما يتوق المهاجر الى وطنه

وكما يسعى الحطاب وراء شجرة السنديان

لم ارتو منك بعد

لا زلت انحت وجهك الخلاب

عله يستر قبحي

فأسقط في خوفي الازلي

مهلاً لم ارتو منك بعد

وحين تغزو الاوبئة جسدي

حين يعتريني الشك

حين تسرقني الايام

لن تكونين لاهرع الى نبعك

وان كنتي

لن ارتوي منك

لا تقولي : انت نقيضي

ففي بحور التضاد

ترتفع امواج الكيمياء

رويدك لم ارتو منك بعد

غامرت فوضعت قلبي على طاولتك

قلت كذا يسمو

فداسته رجلاك

ورغم هذا

لن ارتوي منك

فاعذريني ان قصرت

ان لي حياء تسرب الى لساني

يوم كان البطاركة يعربدون

واعذريني ان طولت

فلن ارتوي منك

يا ذات الخصلة الذهبية



احسان المصري