الأربعاء، 20 أغسطس 2014

دروس في السقوط الى القعر

- و شعرت بالدوار، 
لم تعد قدماي تقويا على حملي، 
تسري قشعريرة في كل أنحاء جسدي، 
أحاول النهوض فأقع، 
لم أكمل فنجان القهوة، 
استجمع أنفاسي، 
هو وقت التقيؤ اذن، 
هذا الرفيق المزمن، 
أهلاً أهلاً. 
أترك المقهى، 
أسير متثاقلاً، 
أصل الى الملجأ، 
أرتمي أرضاً، 
مغمياً علي، 
بين تلك الجدران الأربعة، 
تضيق الدنيا، 
وتهطل الذكريات، 
تتهاوى كل الأحلام، 
يستعاد كل الكلام المنمق، 
كله كان نفاقاً، 
أفلا تتعلم أيها الريفي الأحمق. 


أصرخ: أينكم. 
أماه أعينيني، 
أبت اني احمق، 
وقعت مرة أخرى في حفرة كالحمار، 
ما زلت عنيداً لا أتعلم. 
أنتزع تلك الخناجر المسمومة.
أطلب من الأفكار المتصارعة، 
ان تعطيني برهة من الراحة، 
نوماً ولو لهنيهات، 
فلا أفلح.
ظللت مستيقظاً، 
حتى الشفق، 
تحاملت على جراحي، 
ركضت في شوارع المدينة الموبوءة، 
حتى المرفأ، 
هناك كانت الباخرة تقف، 
صعدت وتركت كل شيء ورائي، 
أقطع جذرياً مع كل هذا الماضي، 
لم يعد هناك أحد لكي تنقذه، 
انج بنفسك أيها الريفي الأحمق
انج بنفسك. 


الأربعاء، 13 أغسطس 2014

مدينة البهائم 5: حماة نكدة

زوزاية هيي حماتا لجوجاية. وبطبيعة الحال العلاقة بيناتون متوترة متل ايا كنة وحماة.
هلق انو اجا العيد و جوجاية بدا تعمل كعك العيد كالعادة. فحصل مشكلة.

زوزاية: شو العيد بعد يومين وبعدك ما عملتي كعك.
جوجاية: ايه انو بعد ما قبضنا انا وزوزو. ما اشترينا غراض الكعك.

زوزاية: ما بيصير نحنا عايامنا كنا نعمل كعك قبل بشهر.
جوجاية: ايامكون كانت غير. هلق بعد ما حدا من جيراننا عمل. 




ثاني يوم. بعد ما جابو الغراض.
زوزاية: شو كم كيلو بدك تعملي.
جوجاية: 2 كيلو.
زوزاية: بس، يا حرام الشوم. نحنا عايامنا كنا نعمل 10 كيلو.
جوجاية: مين بدو ياكلون 10 كيلو. انا وزوزو
ما مناكل كتير وما بيجينا ضيوف.


ثالث يوم. بعد ما عملو الكعك.
زوزاية: ما حبيتون للكعكات. مش حلوين زيادة.
جوجاية: ايه طيب زوزو ما بيحبون حلوين.
زوزاية: شو بيفهمك انتي وياه.
جوجاية: يعني نحنا ذوقنا هيك.
زوزاية: تضربو انتو وهالذوق.

رابع يوم بتجي كوكاية بنت زوزاية لعندا وجايبة معا كعكاتا.
فطبعا زوزاية حبتون كتير لانو كعكات بنتا بس هيي مش عارفة انو كوكاية عاملتون بنفس المقادير تيع جوجاية.

واستمر النكد تبع زوزاية لحد ما ماتت.