الثلاثاء، 14 أكتوبر، 2014

يا بحر يا صديقي الجديد

قلت يا بحر: فلتأت السفينة،
تأخذني إلى حيث السكينة،
تكشط عن جلدي عذابات السنينا،
كل تلك الخناجر والسكاكينا،
وسقطات الريفي الاحمق في جوف المدينة.

قلت يا بحر: ها نحن أبحرنا،
توجست كما توجست
حين سهرنا وحين سكرنا ،
وحين انتصرنا وحين انكسرنا،
وحين غامرنا وحين قامرنا.


قلت يا بحر: علمني السباحة،
مر عمري كذا ولم اخض في ساحة،
لم اعثر على قلب يقيني من القباحة،
وحيدا كنت احمل السلاحا
وحيدا ابقى في مهب الرياحا.

قلت يا بحر : خذني حيث تريد،
لم اعد ريفيا احمق او عنيد،
بي توق الى كل جديد،
فارميني هناك في البعيد البعيد،

يا بحر يا صديقي الجديد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق