الأحد، 19 أكتوبر، 2014

فروقات 1: لبنان VS فرنسا






1-     فرق اول - الثقافة:
لبنان: اذا لعبت واتساب وانت عم تسوق السيارة: انسان طبيعي.اذا قريت كتاب بوسيلة نقل عامة او عجنب الطريق او حتى ببيتك: انسان مجنون.
اوروبا:اذا قريت كتاب بالمترو او عجنب الطريق او بالحمام او بحي الله مطرح : انسان طبيعي جدا.
فرق اول مريح

2-     فرق تاني – الاكل:
لبنان: ساندويش شاورما من عند بربر اسمو شاورما وبتختصرو اكتر بدجاج ولحمة.
فرنسا: ساندويش شاورما دجاج اسمو بيصير Kebab . لا وزيادة ممكن ينعمل بخبز ال Taco . ايه معليه الكباب انواع : حلبي، اسطمبولي، اورفلي، ... ومش عدجاج.
لبنان: اكبر طبخة اسما بيضلو صغير كلمة: ملوخية، مغربية، رز عدجاج يا اخي. وكلو بتعرفو كابن البلد.
فرنسا: اصغر صحن يللي بيكون entrée اسمو مكون من شي 4 كلمات والمشكل بدك تفهم. انو بحمل Dictionnaire معي عالمطعم. مش مقبول. طيب هيدي كيف بفهما مثلا
Une flammekueche, tarte flambée   alsacienne, à base de lardons et d'oignon 
بجيب كتاب اناهيد بالفرنسي يعني؟
بس فعليا رغم صعوبة الاسماء بس في اكلات طيبة وغريبة سواء من المطبخ الفرنسي او من مطابخ العالم المختلفة.
فرق تاني مريح ومش مريح

3-     فرق تالت – النقل:
فرنسا: اليوم لاول مرة من شي شهر بطلع بسيارة. عم تتخيلو الموضوع. مش هينة ابداً. استقلالية تامة عن التبعية للسيارة. يمكن مش شي مهم. بس انو الي مهمة ومش متعبة.

لبنان: لانو ما كنت حب سوق ولاني حمار سواقة. ولانو اكتر شي كان فيها قرار نكاية كانت مجرد التخلي عن السيارة بالبيت و اختيار وسائل نقل عامة (اذا سميناهون هيك) كان قرار متعب. بس بتاخد القرار كجزء من النكاية المستمرة بالمجتمع. متل ايا قرار نكاية تاني اخذ من نوعية السهر للبنات للتتييس بكتير مطارح. 
هون الحرية بتغنيك عن النكاية. ما في حاجة تعمل نكاية لحدا. هيدا اذا كان في حدا لتعملو نكاية.
فرق تالت مريح






4-     فرق رابع – الدخان:
هون بترتاح من الدخان. فيك عالقليلة توقف. عندك اسباب مقنعة: السبب المادي اهما. علبة بحق كروز. مش منطقي. بعدين اهم شي السبب الصحي المزمن. وسبب الريحة. اكره شي بالدخان الريحة. بتحط كولونيا ما بتاثر. الروايح البشعة بتغطي عالحلوة. متل ما بيغطي ايا شي بشع عايا شي حلو. وعندك هون اهم سبب للاقلاع عن الدخان: الراحة النفسية، فضاوة البال ، هاي حقا مصاري. ما عندك نفس وجعات الراس اللي بتخليك تفكر باستمرار وعندك حرية مش متاحة هونيك.
الحرية هون حلوة كتير احيانا بتكون مزعجة. حرية مرا او زلمي عمرو 90 سنة يتزلط عالبحر مش حلوة. حرية انو جارك بالمترو يسمعك  موسيقتو من سماعتو مش حلوة. وقفلي هالتكنو يا اخي. صرعتني ..... الخ
 بس شو ما كان بتضل الحرية حلوة.

5-     فرق خامس – الشحادين :
بتصادف ناس بالشوارع. بس هون بيكونو من ايدون. بلبنان لبنانيين او لاجئين سوريين. اطفال او مرضى بيتم استغلالون من قبل مافيات.
هون في انواع بس في جزء كبير من الفرنسيين العاطلين عن العمل ويللي مشردين. رغم تشردون بيكونو مربيين كلاب وطبعا بيحششو وبيشربو بشكل مكثف. بس اللذة انو فيهون نماذج غريبة. شحاد بالطريق عم يقرا او عم يدق موسيقى. او بيكون حاطط شي حكمة فلسفية ليشحد مش ستيريو: الله يخليك ، الله يوفقك ، الله ....
وفي نوع تاني غجر او عرب. هني فعليا ازمة كبيرة. بس ما بعرف شو الحد الفاصل بين انو يكونو الفرنسيين عنصريين تجاهون وبين انو هني بستاهلوها بمحل من المحلات نتيجة تصرفاتون.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق