الأحد، 26 أبريل، 2009

حب سادي


- بعيدة ، بعيدة ،

سنون من الجفاء 
وانت بعيدة ، 
وانا اتخبط في مستنقعات الضلال .
- صامتة ،
اجيبيني ،
بدلت وطني من أجلك ،
وغيرت جواز السفر
وانت صامتة .
تهمسين بنثرك الغامض ،
على صفحات الجرائد .
- سادية ،
و ضفائر شعرك تلك،
التي ذبحتني وقطعت اوردتي ،
تحتل الضفة اليسرى من دماغي ،
وتخترقين الحلم ، 
غير عابئة بالارق الذي تسببينه ،
لمهووس بسواد عينيك

https://images-blogger-opensocial.googleusercontent.com/gadgets/proxy?url=http%3A%2F%2F4.bp.blogspot.com%2F-A4ADsVgXcj8%2FUfj-A-fb4iI%2FAAAAAAAACD8%2FWLiJLqoCSfc%2Fs1600%2Fdownload.jpg&container=blogger&gadget=a&rewriteMime=image%2F*

- خائنة ، 
أراك يا كابوسي الاوحد ،
ترتشفين القهوة مع عشاقك الكثر ، 
وانا اطفئ السجائر في جسدي ،
لاخمد لهيبك .
- كاذبة ،
وعدتني بصيف حار ،
واوراق ربيعك ما زالت يانعة ،
- اجيبيني ،
لعنتك كل الملائكة ،
أريد جواباً الآن 
قبل ان يداهمني الشيب 
وافقد الليبيدو .
- سحقاً لك ،
أنزعك من مخيلتي عند الغسق ،
فلم ، بحق الجحيم ،تعودين عند الشفق ،
ارميك يومياً في سلة المهملات 
كما يرمي الشاعر اوراقه القديمة ،
ولكنك تسكنين الرأس المجنون
- نسيت ان اخبرك ،
من شدة ولهي بك ،
سأدخل مركزاً للتأهيل ،
مع مدمني المخدرات والكحول ،
وحين سأخرج معافياً ،
اعدك بان تلك الضحكة ، 
التي كنت تخاتلينني بها ،
لن تجدي نفعاً .
سأبحث عن ابعد بيداء،
لاقتلعك من جسدي ،
سحقاً لك ..........


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق