الجمعة، 17 مايو، 2013

حوار مع رفيق شيوعي حول سوريا

رفيق: شو يا رفيقي عجبك هالتصرف من هيدا تبع النصرة. قال اكل قلب انسان.
احسان: لا اكيد ما عاجبني. انو ليش بدو يعجبني؟ انا زلمي ملحد يا خيي. انو بعدين بتكره الاسلاميين قدي. 
رفيق: لا. لانو بحسك مع المعارضة.
احسان:  لا مش مع المعارضة تبع الجيش الحر والنصرة. بس انو اكيد مش مع نظام بشار. في معارضة وطنية ديموقراطية بس ما بيطلع صوتها بظل قرقعة السلاح. بعدين هات تخبرك خبرية انو هلق شفتلي هالحادثة وهالتصرفات الهمجية تبع جبهة النصرة وما شايف المجازر يللي مرتكبا بشار الاسد. ما صار قاتل 60 الف انسان.
رفيق: يا خيي كيف ما كان احلى من هوديك. انو علماني . 
احسان:  لحظة يا رفيق. وين شايف العلمانية تبعو. ما هوي نظام طائفي اباً عن جد. نظام وراثي. قرا تاريخ وصول حافظ الاسد للسلطة. كيف حيد الضباط السنة وبعدين شحل الدروز والاسماعيليين متل محمد عمران وسليم حاطوم. وآخر شي بلش بالعلويين وحطو لصلاح جديد بالحبس. وهيدي الوراثة من بعدو لابنو بشار. علماني؟ انت عارف ليش حيد صلاح جديد مثلاً، لانو كان من دعاة الحرب الشعبية لتحرير فلسطين وكان من التيار اليساري بحزب البعث. هيدا بدون ما نحكي كيف اقصى القيادة القومية و راح ميشال عفلق لعند صدام. ما ضلون البعث العراقي والسوري مختلفين. عالارجح عاسس طائفية. لانو صدام سني وحافظ علوي.
رفيق: ايه بس كمان ما فيك تنسى انو هوي الوحيد يللي بعدو ما سلم وبينادي بتحرير فلسطين.
احسان: ايه كتير. هيدا نظام يا رفيقي اكتر شي متاجر بقضية فلسطين. هيدا نظام مغطي مجازر بحق الفلسطينيين من تل الزعتر لحرب المخيمات وصولاً الى اليرموك اخيراً. ولما كان عم يدافع عن الفلسطينيين متل بايلول 1970 بالاردن كان عم ينقر عالاردن والملك حسين. وبلبنان بس فاتو الفلسطينيين فات ضدون وضد الحركة الوطنية ليحافظ على المسيحيين بلبنان لانو كمال جنبلاط كان بدو يفوت على بكفيا وكان صار في نظام ثوري بلبنان ما كانت مصلحتو ومنشان هيك اغتال كمال جنبلاط. كمان حافظ الاسد كان يكره ياسر عرفات لانو كان بدو يسيطر على قرار منظمة التحرير لانو بيعتبر انو كل بلاد الشام لازم تكون تحت سيطرتو.
رفيق: طيب عال يا اخي. انا معو لانو هوي الوحيد يللي دعم المقاومة بلبنان وفلسطين والعراق.
احسان: عال هات تنبلش بالعراق. خيي اول شي بالعراق يللي دعمون هني السنة تبع تنظيم القاعدة يللي هلق عم ينق انو عم يحاربو. ما كان مربي قاعديين. سامع بابو القعقاع حتى ما نحكي عن شاكر العبسي وفتح الاسلام. كان هوي عم يدعم القاعدة وايران تدعم الميليشيات الشيعية والاميركان قاعدين بالعراق مع حكومة مدعومة ايرانياً. 
وبفلسطين كان عم يدعم حماس بس لما حماس خضعت لرأي الاخوان المسلمين العالمي وفلت من سوريا صارت خاينة وقتل احد قيادات حماس بدمشق.
وبلبنان الحكي بيوجع.
رفيق: ليش ما دعم المقاومة الاسلامية؟
احسان: مبلا دعم المقاومة الاسلامية. بس بعد ما قضى على جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية. بعد ما قضى على الشيوعيين. ليش؟ حتى يحتكر قرار المقاومة بايدو و لانو الشيوعيين عندون عناد. ما كان يطيق ربو لجورج حاوي ومحسن ابراهيم. 
رفيق: كيف هالحكي ما جورج كان حليفون.
احسان: حلف الضرورة. بس كان يكرهو لحاوي متل ما بيكره كمال جنبلاط.هيدا حتى ما نحكي انو الو يدية لبشار باغتيالو لابو انيس. وبيجيك زياد الرحباني بيقلك وليد جنبلاط كان محتكر تمثيل الشيوعيين عند سوريا. لانو السوريين ما كانو يطيقو ابو انيس.
رفيق: هلق شو بدك تبلش تنمر على زياد.
احسان: يا خيي مش تنمير بس انو زياد رائع بالموسيقى. بس يا خيي بالسياسة آراؤه ما كتير. يعني منو مقدس. ما كان اكتر واحد منمر على حزب الله بالتسعينات وهلق كتير بيحبون وكان منمر كتير عالسوريين وهلق متغاضي عنون. سامع حلقة العقل زينة عن مهدي عامل؟
رفيق: ايه 
احسان: ايه طيب ما هيدي كلها تلطيش عالظلاميين مين كانو الظلاميين . حزب الله. وقتها قتلو مهدي عامل وحسين مروة وميشال واكد وخليل نعوس وسهيل طويلة ولبيب عبد الصمد ونور طوقان وغيرون. وهول كلون قتلوهون بغطاء من السوريين.هلق زياد ما شايف غير انو الشيوعيين غلطو. قال كانو عحاجز الرميلة يكبو بيرة عالمؤمنين. انو هيدي شافها وما شاف سلسلة الاغتيالات.
رفيق: هيدي خيي بدنا ننساها منشان المصلحة الوطنية لانو حزب الله مقاوم لاسرائيل.
احسان: خيي حزب الله بس يقاوم اسرائيل عراسي وعيني. بس يقاتل بسوريا دفاعاً عن الشيعة ضد السنة مش عراسي ابداً. بعدين ليش بدنا ننساها ما بعدها هالممارسات مستمرة. من كل انتخابات وقت يللي بيطلع انور ياسين ضد المقاومة لتدمير اضرحة الشهداء بالجنوب لتدمير مقر اليسارية. شو فوتنا مع قدري جميل باليسارية هيدا حديث تاني. هيدا عدا عن تصرفاتو بالداخل يعني من السكوت على اطلاق العملاء لدعم القانون الارثوذكسي للفساد من الادوية تبع خيو لفنيش لسرقة السيارات تبع خيو للموسوي لبيع السلاح تبع خيو لقاووق ولمين للمعارضة السورية. 

رفيق: خيي عال. بس ما زال هالنظام وحزب الله طلعو معك مش مقاومة ليش ضربتون اسرائيل بالله؟ 
احسان: اسرائيل عندها اعتباراتها منع تهريب السلاح لحزب الله او الكيماوي . شو بيعرفني. 
رفيق: ايه انو انت بتوقف مع اسرائيل؟
احسان: لا يا خيي اكيد لا. انو لو رد النظام كان عال بس يا ريت. ما صرلو 40 سنة بالجولان ما مقوص رصاصة.  بيقوص باللبنانية والفلسطينية متل ذكرى النكبة من سنتين بعت الفلسطينيين ليموتو فاجو على اليرموك وحرقو مقر القيادة العامة كردة فعل. تاجر هيدا النظام. 
رفيق: خيي عال بس عالقليلة ما وقع معاهدات سلام مع اسرائيل.
احسان: يا رفيق ما وقع لانو ما كانت تزبط معو يوقع. ما بالسبعينات اجا السادات على سوريا قبل ما يوقع الاتفاقية وحجزو حافظ الاسد ما كان بدو يخلي يرجع عمصر لانو كان بدو يوقع لوحدو. فقاطعو مصر وقتها: جبهة الرفض اذا سامع فيها. وصولا الى مفاوضات مدريد وصولا الى آخر شي الى المفاوضات عبر الاتراك. هلق الاتراك صارو عكاريت. 
رفيق: ايه الاتراك عكاريت والقطرية والسعودية والاميركان والاسرائيلية وكلون داخلين بالمؤامرة. 
احسان:  ايه مزبوط هول كلون عكاريت وبعدون. مش ساعة منعلق صورة لاردوغان بعد مجزرة سفينة مرمرة وساعة منشيلها وساعة شكراً قطر وساعة قطرائيل. كانوا عكاريت وبعدون. وكلون داخلين بالمؤامرة بس لما يكون حدا عم يعمل عليك مؤامرة ما بتفتحلو طريق. لما بلشت الثورة بدرعا مع كم ولد تقطعو اصابيعون .لا كان في مؤامرة ولا سلاح. هيدا النظام جاب الدب عكرمو.
رفيق: والله خيي شو ما كان. اذا الخيار بين هيدا النظام والمعارضة. انا مع النظام.
احسان: خيي انت حر تكون مع مين ما بدك. بس انا لا مع النظام ولا مع المعارضة.
رفيق: ما فيك يا اخي بدك تكون مع حدا
احسان: لا فيك ما تكون مع ولا حدا من هول. هيدي ثنائية بوش- بن لادن طلعو منها. انو يا بدنا نكون مع بوش يا مع بن لادن. يا مع 8 يا مع 14. يا مع البعث يا مع النصرة. فيك تكون ضدون تنينون. تكون انت كيسار الخيار التالت.
رفيق: يعني الله يساعد اليسار او ماركس يساعد اليسار.
احسان: ايه اكيد. بس لازم اليسار يساعد حالو.
رفيق: وين بدو يساعد حالو يا رفيق. 
احسان: خيي هيك حوار منيح لو شو ما كان. على الاقل بعد ما تطور لتضارب بالايدي او الكراسي. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق