الجمعة، 22 مارس 2013

كنا خمسة بالتاكسي 10 : متل امك


كنا خمسة بالتاكسي وكان في امرأة كبيرة بالعمر ما بعرفها وصلنا عاول الحمرا فجاة قالتلي اذا في امكانية تدفع عني للسرفيس ما معي مصاري وانا متل امك. هلق انا كنت على وشك ادفع بس هيي نزلت من السرفيس بسرعة بدون ما تدفعلو للشوفير وبلش هوي طبعاً ينعي وكان في حدو مواطن سوداني بلش يطيبلو. 
مرة تانية كمان متجهين عالحمرا طلع في امرأة فاضلة من معارفنا ما كانت تقبل غير لتدفع عني . يا خالتي عيب وما بقبل وما بعرف شو ومجاملات . قال لا ولو ما انا متل امك. قلي الشوفير بسيطة اذا المرأة بدها تدفع عنك قلنا اوكي. 
هلق هالحادثتين حدثو بفارق زمني بسيط نسبياً. وطبعاً في وحدة متل امك بدها تدفعك مصاري ووحدة متل امك بندفع عنك. 
انا اكتر شي ركزت بالموضوع على كلمة متل امك.  انو ايمتى بتصير اي انسانة بالعالم متل امك. 
انو كلمة متل امك الها مستلزمات كتير: بدها تطبخلك وتعطيك مونة يومية او اسبوعية او شهرية وبدك تحكيها يومية عالتلفون لتتطمن عنها وتتطمن عنك وبدك بس تكون مريض بالمستشفى هيي بدها تكون حدك سهرانة ويمكن تغبى اذا صابك شي وبدها تغسلك تيابك وتلبسك ياهون عشوي وبدها تعمل كتير اشياء . مش هيك حي الله متل امك. 
انو مش هيك كلمة وبتنقال. يا خيي ممكن تقلي متل خيك، متل اختك، متل بيك مع انو كمان صعبة تقدر تكون بس انو متل امك هيدي الصعوبة بحد ذاتها. 
ليك باختصار ما في حدا متل امو للواحد. فهيدي كلمة متل امك بلاها. في بس ام كل انسان. 
بالمناسبة هيدا الشي مش ضروري يكون الواحد عم يحتفل في بنهار واحد ممكن تحتفل عمدار السنة وبلا انجلاق لنهار واحد. وزيادة فيك تحتفل بالعيد نكاية بالشيخ عبد العزيز كمان واحكامو. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق