الجمعة، 11 مايو، 2012

كنا خمسة بالتاكسي 2: خمس ركعات

- بربير.
- تفضل. 
طلع الشب الشيوعي لابس كوفية فلسطينية و تيشرت ل"غيفارا" باتجاه البربير - مظاهرة عيد العمال يللي منظمها الحزب الشيوعي. 
هالمرة كنا خمسة بالتاكسي شوفير وحجة وشبين وظاوظ وشيوعي. 
الراديو شغال على اذاعة اسلامية مش عارف اذا سنية او شيعية. بس كان في مولانا وكان في ناس عم يتصلو بمولانا. والاسئلة محرجة من نوع اذا كان الواحد بالطيارة واجا وقت الصلاة شو بيعمل. 
السؤال التاني حساس كيف انو اذا كان الذي يؤم الصلاة سهى في سجوده شو الاحكام المترتبة على الشخص او الاشخاص يللي عم يصلوا بامامتو. 
واسئلة من هالقبيل. هلق حلو الواحد يكون مؤمن ويصلي. هيدي حرية شخصية بس ليش التعقيد لهالدرجة. 
كنت سابقاً سامع برنامج من هالنوع بدولة تطبق فيها الشريعة الاسلامية احكام في الزواج والخمر .... 

العالم وصلو عالقمر. وبلشو بالنانو تكنولوجي من شي عشر سنين وعملو "IPAD" مننزل عليها Application لتحددلنا موعد الصلاة ونحنا بعدنا عم نحلل بتفاصيل بايخة مع احترامي للجميع. 
خدو هالكم خبرية الافيونية: 
بموريتانيا قامت جماعة من ذوي البشرة السمراء باحراق كتب اسلامية تحرض على العبودية فقامت الارض ولم تقعد. عليهم وطولب باعدامهم.
بالكويت سنو قانون يحاكم بالاعدام من يتعرض للرسول (حكم التعرض للذات الالهية لا يوازي هذا الحكم). وصار في خلاف بين السنة والشيعة حول اضافة من يتعرض لاهل البيت لهذا القانون. 
بلبنان شيخ شيعي خطف راهب ماروني لانو بنتو تحولت من المذهب الشيعي للمذهب الماروني. وما عندو اعتراض يصير حرب اهلية. قصة مماثلة لقصة كاميليا بمصر يللي تحولت من المذهب السني للمذهب القبطي وكادت ان تسبب حرب اهلية ايضاً. 

وصلنا عالبربير.
سألوني الوظاوظ: عمظاهرة الشيوعية: 
قلتلون: نعم. 
والراديو شغال على مولانا.
وكنا خمسة بالتاكسي. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق