السبت، 8 أكتوبر، 2011

استغلال اكتوبر






في مصر حكم السادات بشرعية هذا النصر و زار القدس واقام سلامه مع اسرائيل بشرعية هذا النصر والقى المعارضين في السجون وافقر الشعب بشرعية هذا النصر.. كم هو سخيف هذا التجسيد لبطولة السادات في فيلم "ايام السادات" (بطولة احمد زكي) فيظهر وكأنه ملاكاً.
وبعد السادات اتى مبارك قائد القوات الجوية في حرب اكتوبر و طغى على انفاس المصريين بشرعية هذا النصر. وحين قامت الثورة في مصر عاد للتذكير بامجاده عل الشعب يسامحه ويتركه في السلطة لثلاثين عاماً اخرى او يدعه يورث ابنه بشرعية هذا النصر. ولكن لحسن الحظ ان الشعب المصري ازال الاستبداد على امل ان لا يتحكم طنطاوي والمجلس العسكري بنفوس المصريين بشرعية هذا النصر ايضاً وهو ما بدا من تصريح اخير لطنطاوي :"انا قاتلت وحاقاتل"... "كلام فارغ"...
في سوريا حكم الاسد الاب بشرعية هذا النصر وازاح معارضيه داخل حزب البعث وخارجه بشرعية هذا النصر وطغى على انفاس الشعب السوري ايضاً بشرعية هذا النصر وفاوض اميركا واسرائيل على لبنان وفلسطين والجولان اربعين عاماً بشرعية هذا النصر وورث ابنه بشرعية هذا النصر. ثم يأتي بشار في صورة مسرحية امس هي اقرب للهزلية حين اقترب منه الاطفال ليدعون له بطولة العمر بشرعية هذا النصر.
لكن هذا الاستغلال لا بد ان يتوقف : في مصر لا بد ان تتابع الثورة مسيرتها حتى تتخلص من الحكم العسكري وحليفته الرجعية الاسلامية وفي سوريا لا بد ان يتخلص الشعب من الديكتاتورية ويتصدى لاي تدخل خارجي او اي رجعية دينية.


هناك تعليق واحد:

  1. علان انطلاقة منتدى جديد .. اسمه: منتدى الملحدين الناطقين بالعربية .. مجاني ومستقل واعضاؤه هم مديريه ومشرفيه .. للتسجيل والدخول:
    http://el7ad.foroactivo.com/

    يُرجى الدعم والإيصال سيما لاعضاء منتدى الملحدين العرب .. وشكراً

    ردحذف